عمر وباسل

Your pictures and fotos in a slideshow on MySpace, eBay, Facebook or your website!view all pictures of this slideshow

الخميس، 29 مايو، 2008

على هامش الغربة


( على هامش الغربة )

هذا الحوار أعزائى المستمعين هو حوار خاص جدا مع د. شاندرا أو صديقى حسام صاحب مدونة الملاح الذى جاء إلى الإمارات باحثا عن عمل ، أحاول هنا الغوص داخل أعماقه وتلافيف عقله " الفاضى غالبا " لعلنا نخرج بشيء :
- ما هى أهم أحلامك على الإطلاق ؟
- اهم احلامى علي الاطلاق هما اثنان للاسف وليس واحد ... العمل الكريم والارتباط بمن احب ...
- كيف ترى مصر الآن ؟
- للاسف اري مصر الان كما يقول المثل الانجليزي ... ان البلد ذاهبة الي الكلاب ...
- ما هى نظرتك للشعب المصرى عبر تاريخه ؟ وهل تراه جديرا بحياة أفضل ؟
- الشعب المصري شعب طيب مسالم ... لكنه خنوع ... ورغم خنوعه هذا الا انه هو الباقى و هو الاقوي ... اما كونه جديرا بحياة افضل ام لا فان هذا الامر لا يرتبط بشعب معين ... الامر يرتبط بالعدل و الحاكم ... واذا صلح الحاكم صلحت الرعية ...
- تركت الصيدلة بعد تخرجك منها وسافرت إلى الإمارات باحثا عن عمل فى مجال الكمبيوتر ، ألا تعتقد أنك أهدرت سنوات من عمرك بلا طائل وأنه كان يجب عليك المقاومة من البداية فى سبيل رغباتك ؟
- لم انظر للامر بهذه الصورة علي انني اهدرت سنوات من عمري الا مرة واحدة كنت خلالها ابحث عن العمل ( مازلت ابحث عن عمل ) حين رايت من هم اصغر مني سنا يرتقون مناصب لا استطيع ان احلم بها انا الان ذلك فقط لانهم تخرجوا من كلية الحاسبات والمعلومات لانهم درسوا الكومبيوتر كعلم وتاسسوا فيه وليسو دخلاء كما اصبحت انا الان ... وقتها شعرت ان سنوات اهدرت وضاعت من عمري لكني ابدا لم التفت الي هذه السنوات التي ضاعت لانني لو التفت ورائي لن استطيع ان اري المستقبل امامي ... و المستقبل هو انسانة تتفهمني و تحبني كما احبها وعمل طيب يكفي متطلبات الحياة ... وهكذا الامر ايضا بالنسبة للمقاومة منذ البداية ... صدقني لم اكن استطع ان ارفض بالاسلوب الذي فرض علي به الامر لكنني استطيع الا اتمادي في الخطا بان اغير مسار حياتي واحاول التصحيح ... فهل اسمع دعواتك لي الان بالتوفيق ؟!
- صف لنا إحساسك بالغربة .
- الغربة شعور قاتل بالضياع ... لكن بالمال و الاصدقاء لن تشعر بانك في غربة ... بالعكس ستشعر ان الحال افضل كثيرا من الوطن ...
- فى زمن المادية الطاغية الذى نعيشه ألا زلت ترى للرومانسية مكانا بالقلب والدنيا ؟
- الحب والمشاعر صفة انسانية ... مهما كانت الحياة مادية فان الانسان يجب ان يحافظ علي ركن صغير في قلبه يودعه مشاعره ... وان يحمي هذا الكنز الصغير لانه بدونه لن يشعر انه انسان ... و اذا كان للحب والمشاعر مكان بالقلب فان لهما أيضا مكان بالدنيا ...
- من هو : كاتبك المفضل ، مثلك الأعلى ، فيلمك المفضل ، أغنيتك المفضلة ، الزعيم العربى الذى تحبه ؟
- كاتبي المفضل بلا منازع هو الدكتور احمد خالد توفيق ...
مثلي الاعلي اتمني ان يظل دوما الرسول صلي الله عليه وسلم ...
فيلمي المفضل ؟!!! هذا سؤال صعب جدا لانه تقفز الي ذهني العديد من اسماء الافلام ... اسمح لي بان اقول Spirited Away و Howl's Moving Castle
الزعيم العربي الذي احببته هو جمال عبد الناصر ... بغض النظر عن مساويء عهده او انجازاته ... انه الوحيد الذي شعرت معه بالكرامة رغم انني لم احضر فترة رئاسته ...
- فى أيامنا هذه أصبحت العلاقات الإنسانية مشوهة والصداقة الحقيقية نادرة ، وقد تتعامل مع شخص ما سنوات طويلة وفى لحظة مباغتة تكتشف أنك لم تعرفه .. فهل تظن أن الصداقة عبر الإنترنت قد تكون حقيقية ؟ وكيف يمكنك تشييد جسور علاقة إنسانية كاملة عبر الأسلاك ؟
- كن صريحا و حافظ علي صراحتك تبني علاقات علي اساس سليم ايا كانت وسيلة الاتصال ...
- هل تعترف أنك إنسان خجول ؟ وما هى المواقف التى ندمت فيها على خجلك ؟
- خجول جدا رغم انني اشعر انني وقح !!!
اما بالنسبة للمواقف فلا اذكر موقفا محددا ندمت فيه لكن الخجل الشديد يسبب مواقف محرجة لو شئت الدقة .
- علّق بكلمة واحدة تعبر عن الكلمات التالية : الحب – الغربة – مصر – الحرية – القراءة – الله – إيهاب رضوان .
- الله ... كريم
الحب ... نعمة
الغربة ... امتحان
مصر ... وطني
الحرية ... قيود
القراءة ... حياة
ايهاب رضوان ... روح طيبة
- ما رأيك فى قصة التوت المحروق وهل تستطيع أن تذكر لنا الآن فورا قصة أخرى أفضل منها و علقت بذهنك مثلها ؟
- قصة التوت المحروق قصية جميلة وعميقة لان تاثيرها النفسي يضرب في المشاعر و النفس متوغلا الي الاعماق ... رايي في القصة لن يغير من مكانتها في نفس كاتبها ولا مكانتها الادبية التي نالتها في المسابقات التي اشترك بها الاستاذ ايهاب رضوان ... لكن من حيث التاثر الشخصي فانني تعلقت بقصة قصيرة كتبها الراحل يوسف ادريس في مجموعته القصصية " جمهورية فرحات " لا اذكر اسم القصة للاسف لكن تاثيرها وروحها استقرت فيّ بشدة وهي تحكي عن طفل صغير كما الاطفال يرون ابائهم قادرون علي تلبية كل رغباتهم وتحقيق الخوارق من الامور ... مشكلة هذا الطفل انه يريد ان ياخذ من حافظة نقود والده مل فيتسلل ليلا لياخذ هذا المال لكنه يصاب بالذهول عندما يجد الحافظة خاوية !!! لينطلق بعدها يوسف ادريس في وصفه للاب الذي نكتشف انه عامل بسيط لا يكاد يمتلك قوت يومه ... و نشاهد تحول مشاعر الطفولة لدي الابن الي مشاعر ناضجة و نري كيف يشفق الابن علي ابيه رغم صغر سنه ...
هذه القصة اذكرها منذ قراتها و علقت بذهني ..
* ملحوظة : فشل حسام فى الإجابة المباشرة على السؤال الأخير وطلب مهلة للتفكير، إنه إذن يحاول الإنكار حتما .
--------------------------------------------------
إلى هنا أعزائى المستمعين ينتهى حوارنا الشيق مع صديقنا الملاح الذى أبحر بنا بين أفكاره وخواطره – اللى مالهاش لازمة – وبالطبع نهنئ أنفسنا على هذه الفرصة السعيدة – ويا ريت ما تتكررش تانى – وأوجه عنايتكم أنه قد أجرى معى حوارا أروع فى مدونته الملاح اقرءوه هناك فى مدونة الملاح .

هناك 11 تعليقًا:

د.محمد الدسوقى يقول...

حررررام ...
هو الواحد يادوب يدخل في مود الأسئلة ويلاقي الأسئلة خلصت ... إيه يا عم إيهاب ... ألاحقها منك ولا من حسام ...
تعالى هنا يا حسام ...
هناك خايف وأنت بتسأله ...
وهنا خايف وأنت بتجاوب على أسئلته ... إيه حكايتك بالظبط ...!!
يالله يالله يا إيهاب استمر ... مش مكفياني الأسئلة دي ... أنا عايز أسئلة حقيقية ... أسئلة شريرة قاتلة مسيلة للدموع وللدماء ... يالله يا جدعان ... حدي قال ناولني سكينة ..؟؟
أدي أنا مستني

غير معرف يقول...

تؤ تؤ فعلا

أنا معاك يا محمد يا دسوقي

والسكينة معايا هنا اهي

مخبياها في الشراب لحين ما نحتاجها

ايه ياحوسام وايهاب ده انتم مزعلين عمو محمد ليه

: )

يا استاذ ايهاب اسئلتك كانت جميلة هنا واجاباتك هناك كانت اجمل
لكن اسئلة حوسام واجاباته موش حلوة

( وش واحده مطلعه لسانها بتغيظك )




الحقيقة اهم أجابة أتأثرت بيها اوي اجابتك على سؤال / ماهو شعورك نحو مصر الان ؟
الحقيقة انا تأثرت بتلك الاجابة الرقيقة جدا

كل التحيات الطيبة من اجل عينيك ايها المعلم

من اجل عينيك

Yasso يقول...

يا ا.ايهاب...ديه برضه اسئلة انت كده مدلعه علي الاخر طيب خليني كده اساله و هتشوف ان عصر الجستابو لسه مانتهاش....(ضحكة شريرة).
حوار ممتع منكما في انتظار الجديد دوما...تحياتي و تقديري.

صمت المكان * صخب الكلام يقول...

ما أمتع أن نقرأ لكما أخ أيهاب و أخ حسام هذه الحوارت.
قلمين يستحقان الاحترام.
بالتوفيق للجميع

shimooo يقول...

احم ...احم
ممكن أعلق تعليق مالوش لازمة!!(:

أكثر حاجه شدتني الصراحة الصورة الي أعتقد انها صورة حسام
كل الي كنت بعملة مع نهاية كل سؤال ابص للصورة وبعدين اقرا الاجابه وارجع ابص للصورة

اختيار الصورة أكيد من استاذ ايهاب بصراحة من رأي اختيار جاوب على كل حاجه وعلى أسئلة كثير مش اتسألت

ده بالنسبة للصورة ...بالنسبة للأسئلة ...الي بيسأل كان حنين أوي ...مش عارفة هو مصمم يقولي انو شرير وكل حاجة بتقول انو طيب
ياجماعه متحاولوش تدولوا سكينه مش هينفع افهموا بقى....(:

رسالة لصاحب الاجابات:
صورتك جاوبت عنك ..وجاوبت اجابات عميقة تهز القلب
أتمنى ألاقيك مرتاح البال وشايل ايدك من على خدك(عشان دي علامة الهم)وتلاقي الي تخلي حياتك جنة ...وتجد عمل مناسب تمنيت لو أنه في امكاني أن أكون سببا يوصلك لطريق السعادة بأن أبحث لك عن فرصة هنا ,,,لكن ليس بمقدوري ...حاجه تزعل

بس كفايه كده ..معلش كلام مالوش لازمة بس مقدرتش امنع نفسي من التعقيب

Ihab Omar يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
Ihab Omar يقول...

الحوار هنا في مدونة حسام و في مدونتك يا إيهاب رائع و ممتع .. يعني بيكشف جوانب هامة من شخصية الاستاذ إيهاب رضوان اللي كلنا بنتمني نقابله و يا رب يشرفنا في معرض الكتاب المقبل باذن الله تعالي
و حسام ذهب الي الامارات ؟؟ .. هذا الشاب المثقف الذي قابلته علي عجل في لقاء شبكة روايات التفاعلية في معرض الكتاب 2008 .. يجمعني معه و أنس ابراهيم صورة اعتز بها كثيرا
وقفكم الله في الغربة القاسية , و منتظرين يا استاذ إيهاب المزيد و المزيد من اعاملك القيمة سواء الادبية او التدوينية
إيهاب

afew good men يقول...

شكرا علي زيارتك لمدونتي

اتمني ان نتواصل

مدونة حضرتك فعلا عميق

ومليئة بالمواضيع الشيقة

تحياتي للابداع

أمل فتحى عزت يقول...

اسعدنى المرور بمدونتك وأتمنى لك التقدم والمزيد من الاهداف النبيلة


كما أدعوك لزيارة مدونتى والتى محتواها


تعالوا نسافر المسافات الى زمن من المحبة لاينتهى


كما أدعوك لقرأة قصتى


(بكل لغات العالم أحبك)

gigi يقول...

ايهاب لك كل الاحترام ولصديقك الذي ترك مجال دراسته وراح يبحث عن عمل كريم في بلد كريم .الحقيقه انك فكرتني بالاجندات اللي كنا شغوفون بها في فترة اعدادي فالاسئله لا تليق بسيادتك ولا سيادته والاجابات كلهاولا بلد من الاسئله مثلها وحياتك ستحرك ساكن .الحقيقه مافيش حقيقه غير اللي انتم عملتوه الهروب من المدبحه اللي هنا لان الجري نصف الجدعنه وفي الوقت الراهن اكاد اجزم انه كل الجدعنه وهو انتو يعني هربتوا من قليل كفايه ذكرياتك المنيله ياهوبه في المطريه والله اعلم صاحبك ده كمان حصلوا ايه بس عارفين يا اولادي لو كنا عايزين الحال ينضبط كان لازم والمفروض وحتما ولابد و......... شكلك عدتني يا ايهاب لا انا لسه جوه المدبحه لن اسدي نصحا لحد مأعرف اهرب بعيد ربما علي حدود ادميتي .اسفه للجميع .

إيهاب رضوان يقول...

gigi
شكرا لتواجدك الدائم فى معظم موضوعات المدونة والواقع أن صديقى حسام كانت لديه مشاكل كبيرة أيضا ولكنه يختلف عنى فى كونه هو الذى يصنع المشاكل ويدخل نفسه فيها وستلاحظين لو فتحت رابط مدونته أنها غير موجودة فقد حذفها تماما فى لحظة غباء ..